2009-04-17

تعالوا بنا نتعرف على الشيعة - 1

كغيري من أبناء الأمة الإسلامية أتمنى أن تحيا أمتنا الإسلامية ككيان واحد .. إذ أن النبي صلى الله عليه وسلم بُعث والبشرية تعيش حالة من الشتات .. فاستطاع في سنوات معدودة أن يجعل منها جسداً واحداً يعيش فوق هذه الأرض ويحيا تحت تلك السماء يتنفس نفس الهواء ويشرب نفس الماء .. بعيداً عن اللون والجنس .. فكلكم لآدم وآدم من تراب

وحث ديننا الكريم على التماسك والترابط بين أفراد المجتمع المسلم حرصاً على وحدة الكلمة ونبذ الفرقة .. فالله عزوجل يأمرنا أن نكون صفاً واحداً .. والنبي صلى الله عليه يقول: مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالحمى والسهر ,, حديث صحيح

بعد هذه المقدمة .. أجد نفسي في بعض الأحيان غير قادر على الإجابة على بعض الأسئلة التي تدور في ذهني وتطرأ على خاطري .. لماذا هذه الفرقة التي نعيشها في عالمنا الإسلامي .. فمنذ فترة ليست بالكبيرة هي سنوات عمري التي قضيتها في هذه الحياة .. كنت أنظر للإسلام على أنه كيان واحد ,, وفقط .. هو ما أراداه الله عزوجل وجاء به النبي الكريم صلى الله عليه وسلم .. أي أنه هذا الجسد الواحد وذاك البناء العظيم الذي أسسه النبي صلى الله عليه وسلم

ثم في الفترة الأخيرة إذا بالجدار يتشقق والجسد تنفصل عنه الأعضاء .. وتظهر في الأفق مسميات لم أكن أعرفها من قبل .. والكل يدعي أنه هو الإسلام

بعد إنتهاء حرب عام 2006 علا نجم حزب الله .. وبدأ يظهر في الأفق نجم إيران .. كنت أقف في كثير من المواقف صامتاً أراقب شخصين أحدهما يؤيد حزب الله وإيران الدولة الإسلامية التي تعادي أمريكا على طول الخط .. والآخر ينتقد حزب الله وإيران ويحذر من الخطر الشيعي الذي ينخر في جسد الإسلام بإسم الإسلام

كنت أتساءل في نفسي .. هل هذا الذي يؤيد حزب الله وإيران ,, واللذان لا ينفيان أنهم يمثلون الفكر الشيعي ,, هل تأييده من باب عدو عدوي صديقي .. فحزب الله لا يفتأ أن يُظهر العداء لإسرائيل .. وأحمدي نجاد لا تقول له أمريكا الشرق إلا ويقول لها الغرب وتصريحاته النارية بين الحين والحين .. في حين أن أغلب الدولة السنية تسير تحت جناح أمريكا .. أيضاً كنت أتساءل هل هذا الذي يحذر من الشيعة والتشيع هل هو مجرد تخوف وتحفظ وتشدد في الفكر أم ماذا !!

في يوم من الأيام كنت أتابع أحد البرامج الدينية لإحدى الداعيات .. اتصل أحد المشاهدين يسأل عن الشيعة .. فأجابت الداعية بأنها لا تدري ما سر الحملة على الشيعة.. وتابعت: أن المذهب الشيعي كغيره من المذاهب كان يُدرس في الأزهر – لا أدري مدى صحة هذه المعلومة – ولاحظت من خلال العديد من النقاشات سواء في الواقع أو على صفحات الإنترنت أن كلا الطرفين سواء المؤيد أو المنتقد ليس لديه القدر الأدنى من المعلومات .. لم يُقلب الكتب ولم يُكلف نفسه البحث في التاريخ .. بل مجرد كلام مبني على العاطفة أو ربما على السماع

أردت أن أتعرف عن قرب بنوع من الحيادية عن الشيعة وأفكارهم لأجيب عن بعض الأسئلة التي تدور بذهني.. هل الشيعة مسلمين حقا ؟ إذا كان الجواب بنعم فلماذا يختلفون عن المسلمين وما أوجه الاختلاف ؟ هل هذا مجرد اختلاف كإختلاف الأئمة الذي نقول عنه أنه رحمة في بعض الأحيان ؟ كيف نشأت الشيعة ؟ لماذا يُسمون بالرافضة ؟ هل هم فرقة واحدة أم فرق متعددة ؟ ما هي الشيعة الإمامية ومن هم الإثنى عشر ؟ ما حقيقة الإمام الثاني عشر الذي دخل السرداب ولم يخرج حتى الآن .. هل هو شخصية حقيقية أم مجرد خرافة ؟ ما حقيقة زواج المتعة ؟ وما هي التقية ؟ ما هي عقيدة الرجعة والبداء ؟ هل يقول الشيعة فعلاً بتحريف القرآن ؟ ما هو مصحف فاطمة ؟ ما حقيقة تكفير الشيعة للصحابة ؟ ما هي الإمامة والوصاية ؟ هل الإمامة منصب الهي من عند الله ؟ إذا كانت كذلك ما الفرق بينها وبين النبوة ؟ لماذا يختلف الشيعة عنا في الآذان والصلاة ؟ لماذا يحج الشيعة إلى النجف وكربلاء ؟ ولماذا هذه المناظر التي نراها في مواسمهم من جرح أنفسهم والمشي على الجمر والمسامير والزحف إلى القبور ؟

هذه الأسئلة وغيرها تدور بخاطري أبحث لها عن إجابة بشكل علمي محايد .. أعتمد على بعض الكتب والمراجع التي تحدثت عن الشيعة في السابق والحاضر وعلى بعض الكتب الشيعية .. بشكل مبدأي هذه هي الكتب التي بين يدي الآن وربما أبحث عن المزيد كلما تيسر


- اسلام بلا مذاهب الدكتور مصطفى الشكعة
- الفَرقُ بين الفِرَق الإمام عبد القاهر بن طاهر بن محمد البغدادي
- نشأة الفرق الإسلامية الشيخ محمد حمزة
- الفرقة في الإسلام بين الشيعة وأهل السنة المستشار محمد أحمد خضر
- آيات الولاية في القرآن الكريم آية الله العظمى مكارم الشيرازي
- تطور الفكر السياسي الشيعي من الشورى إلى ولاية الفقيه أحمد الكاتب
- منهاج السنة النبوية في نقض كلام الشيعة القدرية بن تيمية
- انتصار الحق ( مناظرة علمية مع بعض الشيعة الإمامية ) مجدي محسن علي محمد
- حقيقة الفكر الشيعي وعوامل انتشاره ( تحليل ونصوص ) الدكتور علي إمام عبيد


نتابع معاً إن شاء الله ودعواتكم بالتوفيق

19 التعليقات:

تلميذة سلمان الفارسى يقول...

وفقكم الله
أتابع معكم بمشيئة الله باقى التدوينات

جنّي يقول...

السلام عليكم

اكمل بحثك ولخص لنا اجابتك للاسئلة التي اثرتها ..

ربنا يوفقك

بنت الاسلام يقول...

السلام عليكم

فعلا الناس بتكلم بأى حاجة فى أى حاجة وهى اصلا مش عارفة حاجة

والحمد للة مثقفين فى كل حاجة (فى أخبار الفنانين
وفى هز الكورة وهز ال.....ما علينا
ونيجى عند الدين والشرع سلم يارب سلم)...

اللهم ردنا الى دينك مردا جميلا

اللهم ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعة وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابة

اميييين


موضوع جميل وعايز فعلا مننا ان نقرأ ونبحث بين طيات الكتب وصفحات التاريخ عن هذة الفرق وعن اصل الشيعة ونهجهم من اجل ان تتضح لنا الصورة وينكشف عنا غبار الجهل

انا فعلا الفترة اللى فاتت كنت محتاجة اقرأ عن الشيعة واعرف اية سبب سبهم للصحابة رضوان اللة عليهم
ولية اسمهم شيعة؟ ويعنى اية الروافض؟ ومين هم الخوارج؟واية سبب الفتة؟

طبعا انا عارفة ان دى حاجات اصلا من المفروض ان كل مسلم منا يكون عارفها
بس انا اعترف انى ما كنتش عارفاها ....

المهم انى كنت محتاجة اعرف الحاجات دى اوى وكانت شاغلة دماغى جدا
وطبعا كم قال حبيبنا صلى اللة علية وسلم ان تصدق اللة يصدقك
او كما قال

لقيت سبحان اللة ربنا وقع فى ايدى كتاب واللة اجاب على كل سؤال كان شاغل بالى
الحمد للة بجد دى نعمة من عند ربنا انة يعلمك ويفهمك
الكتاب دة اسمة (الفتنة بين الصحابة )للشيخ محمد حسان


لذلك الامة بجد لو صدقت مع ربنا انها عايزة تتعلم وتفهم دينها صح وبحثت واتحركت ربنا هايفتح لها ابواب الخير كلة

اللهم علمنا ما ينفعنا وانفعنا اللهم بما علمتنا وزدنا علما
امين


دعواتى لك بكل الخير :بنت الاسلام

جمعاوى روش طحن يقول...

متابع ..

محبة الرحمن يقول...

موضوع حلو

جزاكم الله خيرا

متابعين معكم باذن الله

عالم حبيب يقول...

تلميذة سلمان الفارسيجزاكِ الله خير ويسعدني متابعتك


جنّيوعليكم السلام أخي الحبيب .. جزاك الله خير وربي يوفقنا جميعا ان شاء الله

عالم حبيب يقول...

بنت الاسلاموعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
فعلا النقطة دي مهمة جدا .. وهي ان كتير من الناس للأسف بيتكلم بدون معرفة والله المستعان

جميل إنك بحثتي وقرأتي وتعرفتي .. نحتاج أن نتعرف عما حولنا ولا تكون أفكارنا مجرد كلام او سماع

ربنا يرزقنا صدق النية وحسن العمل

عالم حبيب يقول...

جمعاوي روش طحن يسعدني متابعتك : )


محبة الرحمنيسعدني متابعتك بارك الله فيكِ

مسلم من مصر يقول...

أخى الحبيب عالم حبيب
ربنا يجعل ما تكتبه فى ميزان حسناتك,و أحسنت بعرضك للمراجع التى اعتمدت عليها فى بحثك
الله معك,فى انتظار السلسلة
و لا تنسانا من الدعاء

mahasen saber يقول...

عارف يا حبيب اول مره عرفت او سمعت عن الشيعه وان اصلا فيه فرق كده فى الاسلام اتصدمت بصراحه وده طبيعى لان زى ما قلت اننا بنكبر على ان الاسلام كيان واحد

بس المسأله جدورها من قديم الازل يعنى حتى الخلافات اليى نشأت والصراعات اليى دبت فى الحكم العباسى ما كان مصدره شيعه وسنه وخلافه
على ما اتذكر يعنى

فشكووول يقول...

ازيك يا حبيب
والله حيكون بحث جميل ومستنيين تكمله وان شاء الله نتابعه ونتابع كلماتك فيه ورأيك

لكن عايز الفت نظرك لحاجه
الازهر اصله شيعى وكان فى بدايته مبنى لنشر المذهب الشيعى فى مصر ولكن وكما تعرف فان مصر تصهر القادمين اليها فى بوتقتها فتحول الازهر رويدا رويدا الى السنه
ما اعرفه عن الشيعه انها فى الاصل هم شيعة سيدنا على بن ابى طالب وما اعرفه ايضا انها احدى الفرق الدينيه فى الاسلام والتى انفجرت الى فرق كثيره جدا ذكرت انت منها كثيرا كالاثنى عشريه والاباضيه والزيديه حتى ان البهائيه ولدت من عباءة الشيعه
وبصوره اجماليه فان الشيعه لا تخالف السنه فى شيئ الا فى تشيعها لآل البيت وكذلك فى بعض المعاملات اما العبادات فهى طبق الاصل من السنه ولا نستطيع تكفيرهم او حتى نلومهم
ان من نشأ هذه الايام من محاولة الوقيعه بين السنه والشيعه الاتى:انه
ان ايران لها اجندتها السياسيه الخاصه وكذلك الاقتصاديه والعسكريه والاقليمية
وان امريكا واسرائيل والغرب عموما لهم اجندتهم الخاصه
والعرب خيبه تقيله ومخيبه
ولا لهم اجنده ولا لهم حتى توجه
هما يدوروا على الكفه الراجحه ويبقوا فى حماهم والشعوب العربيه غلبانه مش عارفه تعمل حاجه
بالذمه مش دى خيبه وخيبه بالويبه
تحياتى

عالم حبيب يقول...

مسلم من مصر جزاك الله خير


mahasen saberعلشان كده لازم نتعرف ونعرف اكتر .. ان شاء الله نوصل لشئ من خلال الكلام ده

عالم حبيب يقول...

فشكووولالوالد الكريم .. أسعدني ردك كالعادة ما شاء الله عليك

دعني ابدأ من نهاية كلامك .. بالنسبة للوقيعة بين السنة والشيعة الأنوربط الموضوع بالسياسة فهذا ليس المحور الرئيس في البحث

توقفت عند جملة ذكرتها

وبصوره اجماليه فان الشيعه لا تخالف السنه فى شيئ الا فى تشيعها لآل البيت وكذلك فى بعض المعاملات اما العبادات فهى طبق الاصل من السنههم لا يخالفون أهل السنة إلا في تشيعهم لآل البيت .. هل بمعنى حبهم لآل البيت .. طيب نحن ايضا نحب آل البيت .. بل نكتحل بالتراب الذي مشوا عليه .. فأظن أن هذه ليست نقطة خلاف .. أما العبادات والمعاملات فدعنا لا نستبق الأحداث وان شاء الله نتعرض لها فيما سيأتي

وإن كان هناك بعض الأشياء البديهية التي تبين اختلافهم معنا أهل السنة في العبادات .. لكن ربما في مصر لعدم وجود الشيعة فيخفى علينا الكثير .. لكن بحكم معايشتي وقربي منهم فأوضح شئ هو الآذان والصلاة مثلا

ان شاء الله نتناول البحث كما ذكرت بحيادية للتعرف على تلك العقيدة

نهر الحب يقول...

موضوع شائك جدا
ربنا يقدرك وتكلمة بنفس القوة دى
ربنا يوفقك

د. ياسر عمر عبد الفتاح يقول...

متابع معاك إن شاء الله
رفم إن عندي كم من المعلومات عن بعض فرق الشيعة تودي في داهية

مش هسبق الأحداث
ربنا يرينا الحق حقاً ويرزقنا اتباعه

اللؤلؤة يقول...

أخى الفاضل
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
من المعروف أن هناك الكثير من الطوائف الشيعية عقيدتهم فاسدة ومنهم الإثنى عشرية والحشيشية الإسماعيلية وغيرهم الكثير ومن المعروف على مر التاريخ الإسلامى أنهم دائما يقيفون بالمرصاد لأهل السنة وليس أدل على ذلك من محاولتهم المتكررة لقتل صلاح الدين الإيوب
دمت بكل الخير

شمس النهار يقول...

الحقيقه انا قريت عن الشيعه اكتر من كتاب
كان اهم كتاب بسيط ولكن ملخص كل اسألتك ده
كان للدكتور عماره رحمه الله عن كل الفرق دي
بس الحقيقه ناسيه اسم الكتاب عشان هو مش عندي كنت اخذته من باحثه في الموضوع ده
بس قيل لي ان عماره من احسن الناس اللي كتبت بحياديه عن الشيعه
وان شاء الله احنا مع بعض وفي انتظار بحثك القيم

ملحوظه علي الماشي
اي حد عايز الشعوب تحبه ويبقا زعيم يشتم امريكا

(أم البنين) يقول...

أتابع معكم بمشيئة الله

الفقيرة إلى الله أم البنات يقول...

اتابع معاك لان الشيعه موضوع شائك ويصلنى ايملات من صديقه عراقيه ..ما اره يشيب الرضيع
ربنا يوفقك